المصدر: مصراوي

تداول عدد من مستخدمي موقع التواصل الإجتماعى”فيسبوك”، اليوم السبت، ورقة إمتحان مادة الجغرافيا للفرقة الثالثة لكلية التربية جامعة الإسكندرية، يتضمن سؤال يشير إلى تبعية جزيرتي تيران وصنافير للسعودية.

وتسبب السؤال الذى يصف الجزيرتين بالسعودية فى حالة من الغضب بين الطلاب والمواطنين، نظرا لكونه يسبق قرار مجلس النواب سواء بقبول أو رفض اعتماد اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية.
وكتب واضع الامتحان سؤال جاء نصه كالتالي:”تناول بالشرح والتحليل الدراسة الظاهرات الجغرافية الأتية موضحا الإجابة بالخرائط اللازمة إن أمكن..أولا.. يعد جسر الملك سلمان الذي يربط بين كل من مصر والسعودية والذي يمر بالجزر السعودية صنافير وتيران، نقلة اقتصادية واستراتيجية هامة لمصر والسعودية”.

وقالت الدكتورة مها علي حسن، عميدة كلية التربية جامعة الإسكندرية، أنها ستقوم بالاستماع أولا للدكتور واضع الامتحان قبل إعداد مذكرة سترسلها إلى الدكتور رشدي زهران رئيس الجامعة للتحقيق في الواقعة بشكل كامل.
وأضاف عميد الكلية فى تصريح لها، اليوم، أنه في حال ثبوت وضع الدكتور أسئلة في الامتحان المشار إليه من خارج المنهج سوف يتم توقيع العقوبة التي ينص القانون عليه في هذا الشأن والتي من الممكن أن تصل للإنذار والخصم من راتبه.